تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

مركز الامير سلطان الحضاري

25/10/36

يعد واحدة من التحف المعمارية ومرفقاً هاماً من المرافق الخدمية التي تنتظرها المدنية وسكانها لتكون لؤلؤة جديدة في جِيْد الكورنيش الشمالي بمدينة جيزان ، ولتأخذ مكانها وسط عقد انتظم قبالة البحر من المباني الحكومية الحديثة والمشروعات الاستثمارية الطموحة وهو المكان الأمثل الذي يلبى احتياج المنطقة لإقامة الفعاليات الثقافية والإحتفالية وغيرها من الفعاليات التي تشهدها المنطقة في مكان يليق بإنسان هذا الوطن والسواح والزوار الذي يجدون في جازان مكاناً مناسباً لقضاء إجازة ممتعة وهادئة.

وسيكون "مركز الأمير سلطان الحضاري" الذي تنفذه أمانة منطقة جازان بقيمة إجمالية تبلغ " 79.929,000 "مليون ريال معلماً حضارياً بارزاً يعكس نهضة جازان الحضارية ونقلة عمرانية في البناء والخدمات بالمنطقة واستمرارا للدعم الذي تجده منطقة جازان وغيرها من مناطق وطننا العزيز من المشروعات والمرافق الخدمية التي تلبي احتياجات المواطن في مختلف مناطق وطننا العزيز .

ويقام المشروع على مساحة إجمالية تقدر ب// 50.000 // متر مربع في المنطقة المركزية المُطلة على الواجهة البحرية الشمالية بمدينة جازان بجوار مبنى إمارة المنطقة الجديد وسيشتمل على العديد من المرافق تشمل قاعة للاحتفالات والمؤتمرات ومركز للمعارض ومسرح مفتوح صمم بشكل معماري خدمي متميز وصالات لكبار الزوار والضيوف إلى جانب مناطق مخصصة للنساء

ويعد البدء في إنشاء المشروع ثمرة من الثمار والجهود المميزة والمتابعة المستمرة التي يقوم بها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان لكافة المشروعات بالمنطقة وباهتمام مباشر من قبل صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية بالمشروعات المعتمدة للمنطقة وترسيتها وتنفيذها في الوقت المحدد لها إنفاذاً لتوجيهات ولاة الأمر ـ حفظهم الله ـ

مارأيك في هذه الصفحة؟

نحن على استعداد للتفاعل مع تعليقاتك و اقتراحاتك في اسرع وقت

تعليقاتك
تم اضافة تعليقك بنجاح, سيتم نشر التعليق حال التأكد من صحة البيانات